أعمال

دعاء المشلول

وهو دعاء علمه أمير المؤمنين (عليه السلام) شابا مأخوذا بذنبه مشلولاً نتيجة ماعمله من الظلم والاثم في حق والده، فدعى بهذا الدعاء واضطجع فراى النبي (صلّى الله عليه وآله وسلم) في منامه وقد مسح يده عليه وقال: احتفظ باسم الله الأَعْظَمِ فان عملك يكون بخير، فانتبه معافى


بِسْمِ الله الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ

اللَّهُمَّ إِنِّي أَسْأَلُكَ بِإِسْمِكَ بِسْمِ الله الرَّحْمنِ الرَّحِيمِ ياذا الجَلالِ وَالاِكْرامِ ياحَيُّ ياقَيُّومُ، ياحَيُّ لا إِلهَ إِلاّ أَنْتَ، ياهُو يامَنْ لايَعْلَمُ ماهُوَ وَلا كَيْفَ هُوَ وَلا أَيْنَ هُوَ وَلا حَيْثُ هُوَ إِلاّ هُوَ، ياذا المُلْكِ وَالمَلَكُوتِ، ياذا العِزَّةِ وَالجَبَرُوتِ، يامَلِكُ ياقُدُّوسُ، ياسَلامُ، يامُؤْمِنُ، يامُهَيْمِنُ، ياعَزِيزُ، ياجَبّارُ، يا مُتَكَبِّرُ، ياخالِقُ، يابارِيُ، يامُصَوِّرُ، يامُفِيدُ، يامُدَبِّرُ، ياشَدِيدُ، يامُبْدِيُ، يامُعِيدُ، يامُبِيدُ، ياوَدُودُ، يامَحْمُودُ ، يامَعْبُودُ، يابَعِيدُ، ياقَرِيبُ، يامُجِيبُ، يارَقِيبُ، ياحَسِيبُ، يابَدِيعُ، يارَفِيعُ، يامَنِيعُ، ياسَمِيعُ، ياعَلِيمُ، ياحَلِيمُ، ياكَرِيمُ، ياقَدِيمُ، ياعَلِيُّ، ياعَظِيمُ، ياحَنّانُ، يامَنّانُ، يادَيّانُ، يامُسْتَعانُ، ياجَلِيلُ، ياجَمِيلُ، ياوَكِيلُ، ياكَفِيلُ، يامُقِيلُ، يامُنِيلُ، يانَبِيلُ يادَلِيلُ، ياهادِي، يابادِي، ياأَوَّلُ، ياآخِرُ، ياظاهِرُ، ياباطِنُ، ياقائِمُ، يادائِمُ، ياعالِمُ ياحاكِمُ، ياقاضِي، ياعادِلُ، يافاصِلُ، ياواصِلُ، ياطاهِرُ، يامُطَهِّرُ، ياقادِرُ، يامُقْتَدِرُ، ياكَبِيرُ، يامُتَكَبِّرُ، ياواحِدُ، ياأَحَدُ، ياصَمَدُ، يامَنْ لَمْ يَلِدْ وَلَمْ يُولَدُ وَلَمْ يَكُنْ لَهُ كُفُوا أَحَدٌ، وَلَمْ يَكُنْ لَهُ صاحِبَةٌ وَلا كانَ مَعَهُ وَزِيرٌ، وَلا اتَّخَذَ مَعَهُ مُشِيراً، وَلا احْتاجَ إِلى ظَهِيرٍ، وَلا كانَ مَعَهُ مِنْ إِلهٍ غَيْرُهُ لا إِلهَ إِلاّ أَنْتَ، فَتَعالَيْتَ عَمّا يَقُولُ الظَّالِمُونَ عُلُوّا كَبِيراً، ياعَلِيُّ، ياشامِخُ ياباذِخُ يافَتّاحُ يانَفّاحُ يامُرْتاحُ يامُفَرِّجُ ياناصِرُ يامُنْتَصِرُ يامُدْرِكُ يامُهْلِكُ يامُنْتَقِمُ، ياباعِثُ ياوارِثُ ياطالِبُ ياغالِبُ، يامَنْ لايَفُوتُهُ هارِبٌ، ياتَوّابُ ياأَوّابُ ياوَهّابُ، يامُسَبِّبَ الاَسْبابِ، يامُفَتِّحَ الاَبْوابِ، يامَنْ حَيْثُ مادُعِيَ أَجابَ، ياطَهُورُ ياشَكُورُ ياعَفُوُّ ياغَفُورُ، يانُورَ النُّورِ يامُدَبِّرَ الاُمُورِ، يالَطِيفُ ياخَبِيرُ، يامُجِيرُ يامُنِيرُ يابَصِيرُ ياظَهِيرُ ياكَبِيرُ ياوِتْرُ يافَرْدُ ياأَبَدُ ياسَنَدُ ياصَمَدُ، ياكافِي ياشافِي ياوافِي يامُعافِي، يامُحْسِنُ يامُجْمِلُ يامُنْعِمُ يامُفَضِّلُ يامُتَكَرِّمُ يامُتَفَرِّدُ يامَنْ عَلا فَقَهَرَ، يامَنْ مَلَكَ فَقَدَرَ يامَنْ بَطَنَ فخَبَرَ، يامَنْ عُبِدَ فَشَكَرَ، يامَنْ عَصِيَ فَغَفَرَ، يامَنْ لاتَحْوِيهِ الفِكرُ، وَلا يُدْرِكُهُ بَصَرٌ، وَلا يَخْفى عَلَيْهِ أَثَرٌ، يارازِقَ البَشَرِ، يامُقَدِّرَ كُلِّ قَدَرٍ، ياعالِيَ المَكانِ ياشَدِيدَ الاَرْكانِ، يامُبَدِّلَ الزَّمانِ، ياقابِلَ القُرْبانِ ياذا المَنِّ وَالاِحْسانِ ياذا العِزَّةِ وَالسُّلْطانِ يارَحِيمُ يارَحْمنُ يامَنْ هُوَ كُلَّ يَوْمٍ فِي شَأْنٍ يامَنْ لا يَشْغِلُهُ شَأنٌ عَنْ شَأْنٍ ياعَظِيمَ الشَّأْنِ، يامَنْ هُوَ بِكُلِّ مَكانٍ ياسامِعَ الاَصْواتِ يامُجِيبَ الدَّعَواتِ يامُنْجِحَ الطَّلَباتِ، ياقاضِيَ الحاجاتِ، يامُنْزِلَ البَرَكاتِ ياراحِمَ العَبَراتِ، يامُقِيلَ العَثَراتِ ياكاشِفَ الكُرُباتِ ياوَلِيَّ الحَسَناتِ يارافِعَ الدَّرَجاتِ يامُؤْتِيَ السُّؤْلاتِ يامُحْيِيَ الاَمْواتِ، ياجامِعَ الشَّتاتِ، يامُطَّلِعاً عَلى النِّيّاتِ ، يارادَّ ماقَدْ فاتَ، يامَنْ لاتَشْتَبِهُ عَلَيْهِ الاَصْواتُ، يامَنْ لاتُضْجِرُهُ المَسْأَلاتُ، وَلا تَغْشاهُ الظُّلُماتُ، يانُورَ الأَرْضِ وَالسَّماواتِ، ياسابِغَ النِّعَمِ، يادافِعَ النِّقَمِ، يابارِيَ النَّسَمِ، ياجامِعَ الالامَمِ ياشافِي السَّقَمِ ياخالِقَ النُّورِ وَالظُّلَمِ، ياذا الجُودِ وَالكَرَمِ يامَنْ لايَطَأُ عَرْشَهُ قَدَمٌ، ياأَجوَدَ الاَجْوَدِينَ، ياأَكْرَمَ الاَكْرَمِينَ، ياأَسْمَعَ السَّامِعِينَ، ياأَبْصَرَ النَّاظِرِينَ، ياجارَ المُسْتَجِيرِينَ، ياأَمانَ الخائِفِينَ، ياظَهْرَ اللا جِينَ، ياوَلِيَّ المُؤْمِنِينَ، ياغِياثَ المُسْتَغِيثِينَ، ياغايَةَ الطَّالِبينَ، ياصاحِبَ كُلِّ غَرِيبٍ، يامُؤْنِسَ كُلِّ وَحِيدٍ، يامُلْجَأَ كُلِّ طَرِيدٍ، يامَأْوى كُلِّ شَرِيدٍ، ياحافِظَ كُلِّ ضالَّةٍ، ياراحِمَ الشَّيْخِ الكَبِيرِ، يارازِقَ الطِّفْلِ الصَّغِيرِ ياجابِرَ العَظْمِ الكَسِيرِ، يافَاكَّ كُلِّ أَسِيرِ، يامُغْنِيَ البائِسِ الفَقِيرِ، ياعِصْمَةَ الخائِفِ المُسْتَجِيرِ، يامَنْ لَهُ التَّدْبِيرُ وَالتَّقْدِيرُ، يامَنِ العَسِيرُ عَلَيْهِ سَهْلٌ يَسِيرٌ، يامَنْ لايَحْتاجُ إِلى تَفْسِيرٍ، يامَنْ هُوَ عَلى كُلِّ شَيٍْ قَدِيرٌ، يامَنْ هُوَ بِكُلِّ شَيٍْ خَبِيرٌ، يامَنْ هُوَ بِكُلِّ شَيٍْ بَصِيرٌ، يامُرْسِلَ الرِّياحِ، يافالِقَ الاِصْباحِ، ياباعِثَ الاَرْواحِ، ياذا الجُودِ وَالسَّماِح، يامَنْ بِيَدِهِ كُلُّ مِفْتاحٍ ياسامِعَ كُلِّ صَوْتٍ، ياسابِقَ كُلِّ فَوْتٍ يامُحْيِيَ كُلِّ نَفْسٍ بَعْدَ المَوْتِ، ياعُدَّتِي فِي شِدَّتِي، ياحافِظِي فِي غُرْبَتِي، يامُوْنِسِي فِي وَحْدَتِي، ياوَلِيِّي فِي نِعْمَتِي، ياكَهْفِي حِينَ تُعْيِينِي المَذاهِبُ، وَتُسَلِّمُنِي الاَقارِبُ، وَيَخْذُلُنِي كُلُّ صاحِبٍ ياعِمادَ مَنْ لاعِمادَ لَهُ ياسَنَدَ مَنْ لاسَنَدَ لَهُ، ياذُخْرَ مَنْ لا ذُخْرَ لَهُ، ياحِرْزَ مَنْ لا حِرْزَ لَهُ، ياكَهْفَ مَنْ لا كَهْفَ لَهُ، ياكَنْزَ مَنْ لا كَنْزَ لَهُ، يارُكْنَ مَنْ لا رُكْنَ لَهُ ياغِياثَ مَنْ لاغِياثَ لَهُ، ياجارَ مَنْ لا جارَ لَهُ ياجارِيَ اللّصِيقَ، يارُكْنِيَ الوَثِيقَ، ياإِلهِي بِالتَّحْقِيقِ، يارَبَّ البَيْتِ العَتِيقِ، ياشَفِيقُ يارَفِيقُ، فُكَّنِي مِنْ حَلْقِ المَضِيقِ، وَاصْرِفْ عَنِّي كُلَّ هَمٍّ وَغَمٍّ وَضِيقٍ، وَاكْفِنِي شَرَّ مالااُطِيقُ، وَأَعِنِّي عَلى ما اُطِيقُ، يارادَّ يُوسُفَ عَلى يَعْقُوبَ، ياكاشِفَ ضُرِّ أَيُّوبَ، ياغافِرَ ذَنْبِ داوُدَ، يارافِعَ عِيْسى بْنِ مَرْيَمَ وَمُنْجِيَهُ مِنْ أَيْدِي اليَهُودِ يامُجِيبَ نِداءِ يُونُسَ فِي الظُّلُماتِ، يامُصْطَفِيَ مُوسى بِالكَلِماتِ، يامَنْ غَفَرَ لادَمَ خطِيئَتَهُ، وَرَفَعَ إِدْرِيسَ مَكانا عَلَيَّاً بِرَحْمَتِهِ، يامَنْ نَجَّى نُوحا مِنَ الغَرَقِ، يامَنْ أَهْلَكَ عاداً الأوّلى وَثَمُودَ فَما أَبْقى، وَقَوْمَ نُوحٍ مِنْ قَبْلُ إِنَّهُمْ كانُوا هُمْ أَظْلَمَ وَأَطْغى، وَالمُؤْتَفِكَةَ أَهْوى، يامَنْ دَمَّرَ عَلى قَوِْم لُوطٍ، وَدَمْدَمَ عَلى قَوْمِ شُعَيْبٍ، يامَنْ اتَّخَذَ إِبْراهِيمَ خَلِيلاً، يامَنْ اتَّخَذَ مُوسى كَلِيماً، وَاتَّخَذَ مُحَمَّداً صَلّى الله عَلَيْهِ وَآلِهِ وَعَلَيْهِمْ أَجْمَعِينَ حَبِيبا، يامُؤْتِي لُقْمانَ الحِكْمَةِ، وَالواهِبَ لِسُلَيْمانَ مُلْكا لايَنْبَغِي لاَحَدٍ مِنْ بَعْدِهِ، يامَنْ نَصَرَ ذا القَرْنَيْنِ عَلى المُلُوكِ الجَبابِرَةِ، يامَنْ أَعْطى الخِضْرَ الحَياةَ، وَرَدَّ لِيُوشَعَ بْنَ نُونٍ الشَّمْسَ بَعْدَ غُرُوبِها، يامَنْ رَبَطَ عَلى قَلْبِ اُمِّ مُوسى، وَأَحْصَنَ فَرْجَ مَرْيَمَ ابْنَةِ عُمْرانَ، يامَنْ حَصَّنَ يَحْيى بْنَ زَكَرِيا مِنَ الذَّنْبِ، وَسَكَّنَ عَنْ مُوسى الغَضَبَ، يامَنْ بَشَّرَ زَكَرِيّا بِيَحْيى، يامَنْ فَدى إِسْماعِيلَ مِنَ الذَّبْحِ بِذَبْحٍ عَظِيمٍ، يامَنْ قَبِلَ قُرْبانَ هابِيلَ وَجَعَلَ اللَّعْنَةَ عَلى قابِيلَ، ياهازِمَ الاَحْزابِ لِمُحَمَّدٍ صَلّى الله عَلَيْهِ وَآلِهِ، صَلِّ عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِ مُحَمَّدٍ وَعَلى جَمِيعِ المُرْسَلِينَ وَمَلائِكَتِكَ المُقَرَّبِينَ وَأَهْلِ طاعَتِكَ أَجْمَعِينَ، وَأَسْأَلُكَ بِكُلِّ مَسْأَلَةٍ سَأَلَكَ بِها أَحَدٌ مِمّنْ رَضِيتَ عَنْهُ، فَحَتَمْتَ لَهُ عَلى الاِجابَةِ، ياالله ياالله يااللهُ، يارَحْمنُ يارَحْمنُ يارَحْمنُ، يارَحِيمُ يارَحِيمُ يارَحِيمُ، ياذا الجَلالِ وَالاِكْرامِ، ياذا الجَلالِ وَالاِكْرامِ، ياذا الجَلالِ وَالاِكْرامِ، بِهِ بِهِ بِهِ بِهِ بِهِ بِهِ بِهِ، أَسْأَلُكَ بِكُلِّ اسْمٍ سَمَّيْتَ بِهِ نَفْسَكَ، أَوْ أَنْزَلْتَهُ فِي شَيٍْ مِنْ كُتُبِكَ، أَوْ اسْتَأْثَرْتَ بِهِ فِي عِلْمِ الغَيْبِ عِنْدَكَ، وَبِمَعاقِدِ العِزِّ مِنْ عَرْشِكَ، وَبِمُنْتَهى الرَّحْمَةِ مِنْ كِتابِكَ، وَبِما لَوْ أَنَّ مافِي الأَرْضِ مِنْ شَجَرٍ أَقْلامٌ وَالبَحْرُ يَمُدُّهُ مِنْ بَعْدِهِ بِسَبْعَةِ أَبْحرٍ مانَفِدَتْ كَلِماتُ الله إِنَّ الله عَزِيزٌ حَكِيمٌ، وَأَسْأَلُكَ بِأَسْمائِكَ الحُسْنى الَّتِي نَعَتَّها فِي كِتابِكَ فَقُلْتَ: وَللهِ الاَسَّماء الحُسْنى فَادْعُوُه بِها، وَقُلْتَ: {ادْعُونِي أَسْتَجِبْ لَكُمْ}، وَقُلْتَ: {وَإِذا سَأَلَكَ عِبادِي عَنِّي فَإِنِّي قَرِيبٌ اُجِيبُ دَعْوَةَ الدَّاعِ إِذا دَعانِ}، وَقُلْتَ: {ياعِبادِيَ الَّذِينَ أَسْرَفُوا عَلى أَنْفُسِهِمْ لاتَقْنَطُوا مِنْ رَحْمَةِ الله إِنَّ الله يَغْفِرُ الذُّنُوبَ جَميعاً إِنَّه هُوَ الغَفُورُ الرَّحِيمُ }. وَأَنا أَسْأَلُكَ ياإِلهِي، وَأَدْعُوكَ يارَبِّ، وَأَرْجُوكَ ياسَيِّدِي، وَأَطْمَعُ فِي إِجابَتِي يامَوْلايَ كَما وَعَدْتَنِي وَقَدْ دَعَوْتُكَ كَما أَمَرْتَنِي، فَافْعَلْ بِي ماأَنْتَ أَهْلُهُ ياكَرِيمُ، وَالحَمْدُ للهِ رَبِّ العالَمِينَ وَصَلّى الله عَلى مُحَمَّدٍ وَآلِهِ أَجْمَعِينَ . ثم سل حاجتك فانها تُقضى ان شاء الله تعالى، وفي الرواية المروية في (مهج الدعوات): لاتدعُ بهذا الدعاء إلاّ متطهراً.